أخبارعراقية

بعد صلاح الدين..قطيع (ذئاب متوحّشة) يباغت سكّان قرية (البوجمعة) في ذي قار ويخلّف 10 جرحى!!

“برقية”- مصادر: باغتَ قطيع ذئاب متوحشة أمس الخميس قرية (البوجمعة) الواقعة شماليّ مركز محافظة ذي قار، وخلف هجوم الذئاب نحو عشرة من الجرحى بينهم أطفال، جرت معالجتهم في المستشفى التركي بمدينة الناصرية.

   ونقل مراسلون صحفيون عن الشيخ عدنان آل علي، شيخ قرية (البوجمعة) تأكيده أنّ بعض حالات الجرحى كانت خطرة. وأوضح أنّ الذئاب باغتت أهل القرية، واقتحمت عليهم منازلهم، مما اضطرّ أفراداً من سكان القرية الى استخدام الأسلحة النارية في مواجهة الذئاب المتوحشة وإبعادها. وبيّن الشيخ عدنان أن قريته دخلت في (إنذار شامل) حيث جرى إبلاغ شرطة المحافظة بهجوم الذئاب. ولم يجد سبباً يبرّر فيه ما جرى غير قلة المياه، وانتشار التصحّر في محافظة ذي قار.

   ولم تُعرف كثيراً مثل هذه الحالة النادرة التي تتعرّض فيها منازل قرية متصلة بالصحراء لهجوم ذئاب. وكان آخر ما نُشر صحفياً في العراق وقوع هجمات شنتها ذئاب برّية أواخر شباط من سنة 2012 في مناطق جنوبي الموصل والمناطق

الممتدة باتّجاه قضاء الشرقاط في محافظة صلاح الدين. ولم تكن الإصابات جسيمة إلا تعرض عدد من رعاة الغنم في قرية زهيلية جنوبي الموصل لجروح فيما كانت الخسائر في عدد من الأغنام. وهربت الذئاب بعد مواجهتها بالأسلحة الرشاسة، فقتلوا ذئباً وجرحوا آخر. وكان هجوم الذئاب الثاني في غضون أيام، فيما ذكر رعاة في المنطقة لمصادر صحفية أنّ ظاهرة عودة الذئاب ترتبط غالباً بانقطاع الأمطار وانتشار التصحّر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى