تحليل استقصائيتحليلات

باختصار..مركز واشنطن للدراسات الاستراتيجية يشخّص 3 جوانب لإصلاح أزمة العراق

    “برقية”-مصادر: أصدر مركز الدراسات الستراتيجية والدولية في واشنطن والذي صنف للسنة السادسة على التوالي كأفضل مركز أبحاث للدراسات الأمنية والستراتيجية في العالم ، تقريرين مهمين عن ما هو مطلوب من الإدارة الأمريكية في تعاملها مع العراق.

     في التقرير الأول تناول البروفسور كورزمان كيفية التعامل مع التحديات الأمنية واصلاح القطاع الأمني والعسكري في العراق. أما في التقرير الثاني والذي قامت المجموعة المستقلة للأبحاث بتلخيصه وترجمته هنا فإنه يتعلق بكيفية التعامل مع الأزمة المدنية في العراق.

     ويؤكد واضع التقرير المليء بالحقائق والأرقام عن الوضع العراقي أن الأزمة المدنية لا تقل أهمية عن الأزمة الأمنية. لذا يجب على الولايات المتحدة التي غالبا ما تهمل هذا الجانب في علاقتها مع العراق ، إعطاء أهمية كبيرة لإصلاح الجوانب الثلاثة التي يعتقد أنها سبب أزمة العراق الممتدة طويلاً. هذه الجوانب هي : الضغوط الديموغرافية ، الانقسامات الإثنية والطائفية ، وسوء الحكم والفساد.

    وترجمة الدراسة تقع ضمن سلسلة (أوراق استراتيجية مترجمة ) التي تحرص المجموعة المستقلة للأبحاث على توفيرها للقارئ العراقي والعربي. وهذه المعلومات أوردها الدكتور منقذ داغر، رئيس المجموعة، وهو باحث غير مقيم في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى