أخبارعراقية

اغتيال ضابط في جهاز المخابرات بشارع في حي “المنصور”!!

“برقية”-مصادر: اغتيل اليوم الأحد “محمود ليث” العقيد في جهاز المخابرات العراقي، برصاص “مجهولين”. وأظهر تسجيل لكاميرا الشارع، حصل عليه محققون في الجهاز، تقدّمَ القاتل بدم بارد، وبعد أنْ اقترب جداً من المجني عليه، وجّه إلى رأسه رصاصة أردته ميّتاً في الحال!.

     ووقع الهجوم المسلح في حي المنصور في العاصمة بغداد، فيما كانت معلومات السابقة روّجتها الأجهزة الأمنية، قد زعمت أنّ مجموعة مسلحة فتحت نيران أسلحتها باتجاه عجلة، كان بداخلها العقيد “محمود” المنسوب الى مديرية مكافحة الإرهاب في جهاز المخابرات. وذكرت أن الجريمة ارتكبت خلف مطعم “سنتر بوينت” بالمنصور.  

    وفي معلومات أدق، أوردتها بعض المصادر التي تحدثت عن الجريمة على نحو عاجل، أنها وقعت في الساعة السابعة مساء و45 دقيقة، بمحلة 609 الكائنة في المنصور، وكان المجنيّ عليه يتّجه إلى بيت نسيب له. وذكرت المصادر أن رتبته مقدم وليس عقيداً. وأنّ نسيبه قام بنقله إلى مستشىفى اليرموك بالكرخ، لكنه فارق الحياة بعد وصوله الى المستشفى.

   إلى ذلك، ذكرت مصادر في جهاز المخابرات العراقية أن الجهاز سيُجري تحقيقاً بجريمة الاغتيال، بمشاركة قوى أمنية أخرى. وأشارت إلى أنّ المحققين اطلعوا على أفلام تسجيلية سجلتها كاميرات الشارع من أكثر من جهة. ولم تشر المصادر إلى أنّ الجريمة جزءٌ من حالة الصراع وحملة الاتهامات التي يتعرّض لها منذ أيام جهاز المخابرات.   

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى