أخبارعراقية

رحيل الشيخ الصوفي السيّد محمد بن عبد الكريم الكزنزاني الحسيني إلى جوار ربّه الكريم

بسم الله الرحمن الرحيم

  ((كلُّ نفسٍ ذائقة الموت))    

  ببالغ الحزن والأسى، تلقينا نبأ وفاة السيّد محمد بن عبد الكريم، الكزنزاني، الحسيني عن عمر الثانية والثمانين عاماً. كان رحمه الله صوفياً عراقياً مرموق المنزلة، راقي المقام. ومعروف على نطاق عربي وعالمي أنّ الفقيد رحمه الله تعالى، وأحسن مثواه، وأنزله منازل المخلصَين، شيخ الطريقة العلية القادرية الكزنزانية في العراق ومقرها محافظة السليمانية، ولها فروعها في بغداد وعدد من محافظات العراق. لم يقترب منه أحد إلا ناله شيء من ثراء روحانيته، وعلمه وجمال أخلاقياته. وبهذه المناسبة الأليمة، يتقدم صباح اللامي، رئيس تحرير شبكة “برقية” من السيدين الدكتور نهرو، والدكتور غاندي نجلي الفقيد بأحرّ التعازي، لهما ولجميع إخوتهما المحترمين.

 ألهم الله الجميع الصبر والسلوان. إنّا لله وإنا إليه راجعون.  

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى